متابعة (7): محاكمة مرتكبي مجزرة السنادرة

  • 0

متابعة (7): محاكمة مرتكبي مجزرة السنادرة

في الثالث عشر من ديسمبر 2017 إنعقدت جلسة للمحاكمة أمام القاضي/ عابدين حامد ضاحي بمحكمة الخرطوم شمال بحضور جميع الأطراف عدا وكلاء النيابة. تم في الجلسة سماع إفادة الشاكي وثلاثة من شهود الإتهام. بنهاية الجلسة أعلن القاضي يومي 20 و 21 ديسمبر 2017 موعداً للجلسات القادمة...

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

متابعة (6): محاكمة مرتكبى مجزرة السنادرة

في السادس من ديسمبر 2017 إنعقدت جلسة للمحاكمة أمام القاضي/ عابدين حامد ضاحي بمحكمة الخرطوم شمال بحضور جميع الأطراف عدا وكلاء النيابة حيث إنضم للجلسة أحدهم لاحقاً. تم في الجلسة سماع المتحري في ختام تلاوة حيثيات الإتهام ثم من بعد ذلك إستجوب بواسطة هيئتي المحامين. بنهاية الجلسة أعلن القاضي يوم 13 ديسمبر 2017 موعداً للجلسة القادمة. 

ملخص حيثيات الجلسة

بدأت جلسة المحاكمة في تمام الساعة 11:40 صباحاً (بتوقيت السودان) أمام القاضي/ عابدين حامد ضاحي، بحضور المتحري، المتهمين، هيئتي محامي الإتهام والدفاع، الجمهور ووكيل النيابة الذي إلتحق لاحقاً بالجلسة بعد مرور ساعة ونصف من بدايتها.

المتحري في تلاوة حيثيات الإتهام:

قدم المتحري ملازم شرطة/ محمد الأمين تقرير طبي يثبت بأن المتهم الأول/ حسن رمضان يبلغ من العمر خمسة عشرة (15) عاماً. ذكر المتحري بأن بنادق الكلاشنكوف الأربعة كمعروضات تم إستلامها من القيادة العسكرية بالعباسية بعد كتابته خطاب لهم بذات المعني. هذه البنادق المسلمة هي لكل من المتهمين: الصادق محمد رحمة والهادي عبدالرحمن إبراهيم والزاكي صالح الزاكي وأبكر فضل المولي سليمان. 

أبلغ المتحري المحكمة بأنه قد تم فصل قضية عثمان عبيد خميس وموسي محمد داؤود وحسن عبدالفضيل وبابكر نعمة الله بابكر عن هذه القضية نسبة لإختفائهم.

بناءً علي التحقيقات وأقوال الشهود وجد المتحري المتهمين يواجهون المواد التالية من القانون الجنائي السوداني لسنة 1991:

• المادة (20): عقوبة الشروع الجنائي

• المادة (21): الإشتراك تنفيذاً لإتفاق جنائي

• المادة (130): القتل العمد

• المادة (139): عقوبة تسبيب الجراح العمد

• المادة (175): النهب

إستجواب المتحري

تم إستجواب المتحري بواسطة هيئة الإتهام يمثلها الأستاذ/ بارود صندل. وعن المتهم الأول المحامي/ أبو القاسم محمد، الأستاذ/ يوسف عن المتهمين السادس والسابع. عن بقية المتهمين مثلهم المستشار القانوني العسكري/ أمين. تلخص الإستجواب في الآتي:

• قائد الدفاع السعبي بالعباسية هو النقيب/ علي بابكر والمنسق هو محمد سعيد.

• إرتكب المتهمين هذا الفعل وفقاً لرغباتهم الشخصية دون أوامر رسمية.

• بناءً علي أقوال الشهود فإن عدد الجناة كان أكثر من ثلاثون مسلحين ببنادق كلاشنكوف وعلي ظهر أكثر من عشرون دراجة بخارية (موتر). بينما أنكر المتهمين حيازة أي منهم لدراجة بخارية.

• عدد القتلي ثمانية بينما الجرحي ثلاثة عشر وجميعهم إصاباتهم بطلق ناري.

• كل المتهمين من قبيلتي المسيرية والفلاته.

• لم يصاب اي من المهاجمين/ المتهمين بأي إصابة أثناء الهجوم.

• تم التعرف علي المتهم عثمان بواسطة أحد المصابين بأنه هو من أصابه بالطلق الناري.

• تعرف الشهود علي بعض الجناة بشكل شخصي

• المتهم الأول (القاصر) ليس عضواً بالدفاع الشعبي

ملاحظات

• حضر زوي الضحايا بأعداد كبيرة.

• علق محامي الضحايا علي إحضار القيادة العسكرية بالعباسية لأسلحة أربعة فقط بينما عدد المسلحين كان كبيراً. كما علق البعض علي تأخر إستجابة تلك القيادة العسكرية علي طلب المتحري والذي تم إستلامهم لخطابه بتاريخ 29 ديسمبر 2016 بينما إستجابتهم كانت بتاريخ 30 يناير 2017.

• إتفقت هيئتي المحامين مع المحكمة بإعادة جدولة الجلسات وبأن تعقد جلسة إسبوعية كل يوم أربعاء، عليه ستكون الجلسة القادمة في يوم 13 ديسمبر 2017.

توصيات/ مناشدة

تحث منظمة HUDO جميع المعنيين، وخاصةً:

 المحكمة بضرورة توفر النزاهة وشروط المحاكمة العادلة. 

 الناشطين والمناصرين بمتابعة حضور جلسات المحاكمة

 السفارات والبعثات الدبلوماسية لمراقبة سير المحاكمة.

 الإعلام السودانى والدولى بإيلاء المحاكمة التغطية الإعلامية اللازمة.

إنتهي

لمزيد المعلومات الرجاء الكتابة إلي: hudo2009@gmail.com 

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

متابعة (5): محاكمة مرتكبى مجزرة السنادرة

في يوم 29 نوفمبر 2017 إنعقدت جلسة المحكمة أمام القاضي/ عابدين حامد ضاحي بمحكمة الخرطوم شمال. تم في الجلسة سماع المتحري في تلاوة حيثيات الإتهام مبتدأً بسرد الإجراءات التي أتخذت. بنهاية الجلسة أعلن القاضي يومي السادس والسابع من ديسمبر 2017 موعداً للجلستين القادمتين. 

ملخص حيثيات الجلسة

بدأت جلسة المحاكمة في تمام الساعة 11:45 صباحاً (بتوقيت السودان) أمام القاضي/ عابدين حامد ضاحي، بحضور وكيل النيابة/ محمد الصافي، المتحري ملازم شرطة/ محمد الأمين بابكر، هيئتي محامي الإتهام والدفاع، المتهمين والجمهور.

بدأ المتحري بذكر أن البلاغ فتح في الثاني من سبتمبر بواسطة السيدة/ منال عبدالله سليمان وهي إبنة أحد الضحايا القتلي. وفي عرضه للقضية سلم المتحري المحكمة المستندات الآتية:

• التقارير الطبية لتشريح جثث القتلي

• التقارير الطبية عن حالة المصابين حيث أن بعضها طعن فيه بواسطة هيئة الدفاع لعدم وجود أختام عليها، حينها قرر القاضي بأن يتم عرضها بواسطة محرريها (الكادر الطبي الذي أصدرها).

• رسم كروكي لموقع الحدث (قرية السنادرة) أُعد بواسطة رجل الشرطة/ محمد التوم وبمساعدة شيخ قرية السنادرة.

• قائمة بالأشياء المنهوبة والتي قدرت قيمتها بمائة وثمانية وخمسون ألف ومائتين وخمسة وعشرون جنيه سوداني (158225) أي ما يعادل حوالي ثلاثون ألف دولار أمريكي (30000$) في حينها.

• سبعة (7) فارغ ذخيرة كلاشنكوف و إثني عشر (12) فارغ ذخيرة دوشكا وجدت بمكان الحادث. 

لاحقاً أخطر المتحري بأنه تم ضبط أربعة رأس من الماعز مع المتهم الأول ولقد تم تسليمها لصاحبها بعد التحقق من ملكيته لها، كما أخطر المحكمة بتواريخ القبض علي كل من المتهمين.

لقد إستمرت جلسة المحاكمة لأربعة ساعات وبنهايتها أعلن القاضي السادس والسابع من ديسمبر 2017 موعداً للجلستين القادمتين.

ملاحظات

• فصل قاضي المحكمة قضية المتهم الهارب عن قضية المتهمين الحاضرين بالمحكمة.

• وصلت هيئة محامي الإتهام في وقت متأخر بعد بداية الجلسة

• سجل زوي الضحايا غياباً عن هذه الجلسة بينما زوي المتهمين حضوراً بأعداد كبيرة.

توصيات/ مناشدة

تحث منظمة HUDO جميع المعنيين، وخاصةً:

 المحكمة بضرورة توفر النزاهة وشروط المحاكمة العادلة. 

 الناشطين والمناصرين بمتابعة حضور جلسات المحاكمة

 السفارات والبعثات الدبلوماسية لمراقبة سير المحاكمة.

 الإعلام السودانى والدولى بإيلاء المحاكمة التغطية الإعلامية اللازمة.

إنتهي

لمزيد المعلومات الرجاء الكتابة إلي: hudo2009@gmail.com 

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

متابعة (4): محاكمة مرتكبى مجزرة السنادرة

أصدرت محكمة الإستئناف قرارها القاضي بتأييد قرار محكمة الخرطوم شمال والذي قد إستأنفه المستشار القانونى العسكرى. علي ضوء ذلك حددت المحكمة يوم 29 نوفمبر 2017 موعداً للجلسة القادمة.

الملابسات

لقد إستأنف سابقاً المستشار العسكرى القانونى القرار الصادر من محكمة الموضوع (محكمة الخرطوم شمال) والقاضي بحبس إثنين من منسوبي القوات المسلحة بسجن كوبر الإتحادى مع بقية المتهمين. أصدرت محكمة الإستئناف قرارها القاضي بتأييد قرار محكمة الخرطوم شمال. علي ضوء وفي غياب كل الأطراف أعلن قاضي المحكمة يوم 29 نوفمبر 2017 موعداً للجلسة القادمة وقد تم إخطار محاميي الطرفين عن موعد الجلسة بواسطة شرطة المحكمة عبر إتصالات هاتفية.

التوصيات:

تحث منظمة HUDO جميع المعنيين، وخاصةً:

 المحكمة بضرورة توفر النزاهة وشروط المحاكمة العادلة. 

 الناشطين والمناصرين بمتابعة حضور جلسات المحاكمة

 السفارات والبعثات الدبلوماسية لمراقبة سير المحاكمة.

 الإعلام السودانى والدولى بإيلاء المحاكمة التغطية الإعلامية اللازمة.

إنتهى

فضلاً لمزيد من المعلومات راسلنا على hudo2009@gmail.com

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

متابعة (3): محاكمة مرتكبى مجزرة السنادرة

ُجلت جلسة المحكمة الرابعة التى كان من المقرر أن تعُقد فى الثامن عشر (18) من أكتوبر 2017 بمحكمة الخرطوم وسط إلى حين صدور قرار محكمة الإستئناف، حيث أن المستشار القانونى العسكرى قد إستأنف فى وقت سابق الأمر الصادر من المحكمة.

الملابسات

جلسة المحكمة الرابعة التى كان من المقرر أن تُعقد فى الثامن عشر (18) من أكتوبر 2017 لم تُجرى بسبب أن المستشار العسكرى القانونى قدم طعناً وإستأنف أمر المحكمة الذى نص على "حبس إثنين من منسوبي القوات المسلحة بسجن كوبر الإتحادى مع بقية المتهمين"، المحكمة سوف تواصل جلساتها بعد صدور قرار محكمة الإستئناف.

ملاحظات:

• المتهم/ عبد الرحيم عبد القادر صالح محمد، الذى كان غائباً عن الجلسة الثالثة للمحاكمة، إنضم للمتهمين الآخرين بسجن كوبر الإتحادى. تحصلت HUDO على معلومات موثُوقة بأن “عبد الرحيم عبد القادر الذى كان متحفظاً عليه بمعسكر الدفاع الشعبى، سمحت له إدارة المعسكر بالذهاب للعباسية لقضاء مسائل شخصية ولاحقاً حضر وأنضم للمتهمين الآخرين".

• المتهم/ حسن عبد الفضيل نعمة الله (الإسم سيتم التحقق منه حينما يُحضر للمحكمة) الذى إختفى منذ فتح ملف القضية، قد تم القبض عليه بمدينة العباسية ومن المتوقع ترحيله للخرطوم للإنضمام إلى بقية المتهمين.

التوصيات

تحث منظمة HUDO جميع المعنيين، وخاصةً:

 المحكمة بضرورة توفر النزاهة وشروط المحاكمة العادلة.

 السفارات والبعثات الدبلوماسية لمراقبة سير المحكمة.

 الناشطين والمناصرين بمتابعة حضور جلسات المحكمة.

 الإعلام السودانى والدولى بإيلاء المحكمة التغطية الإعلامية اللازمة.

إنتهى

فضلاً لمزيد من المعلومات راسلنا على: hudo2009@gmail.com

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

متابعة (1): محاكمة مرتكبى مجزرة السنادرة

عقدت جلسة المحكمة الثانية فى الرابع عشر من سبتمبر2017 أمام عدالة القاضى/ عابدين حامد ضاحى بمحكمة الخرطوم شمال وبحضور كل الأطراف عدا أحد المتهمين وكذلك حضور عدد كبير من المواطنين.

ملخص جلسة الثانية المحاكمة
فى الرابع عشر من سبتمبر 2017 عقدت الجلسة الثانية للمحكمة فى تمام الساعة (12:45) الثانية عشرة وخمس وأربعون دقيقة ظهراً أمام عدالة القاضى/ عابدين حامد ضاحى وكانت بحضور كل من وكيل النيابة السيد/ محمد الصافى وهيئة محامى الإتهام برئاسة المحامي/ بارود وهيئة محامى الدفاع برئاسة المحامي/ أمير كما حضر الجلسة المستشار القانونى العسكرى والمتهمين وجمع كبير من المواطنين والناشطين.
كان من المقرر أن تبدأ الجلسة بعرض المتحرى للقضية لكن القاضى أجلها لأن المتهمين حضروا الجلسة مرتدين الزى العسكرى مخالفين قرار المحكمة السابق والقاضى بحضور المتهمين في الزى المدنى، حوي القرار أيضاً بحبس المتهمين في السجن العسكرى بالخرطوم ولم يمتثل للأمر ذلك أيضاً. بناءً علي عدم الإمتثال للقرار، أجل القاضي الجلسة وجدد القاضى الأوامر السايقة كالآتى:
• ستكتب محكمة الخرطوم شمال للمحكمة العسكرية بأنهم لم ينفذوا أمر المحكمة، ويعاد الأمر نفسه لغرض التنفيذ.
• وجهت سكرتارية المحكمة بإصدار أمر خطابى لرئاسة القوات المسلحة بالعباسية يقضي بحبس المتهمين بالقيادة لحين ترحيلهم للسجن العسكرى بالخرطوم. هذا الخطاب ينبغى أن يسلم لقائد (ملازم أول) حراسات المتهمين ليسلمه بدوره لقيادة القوات المسلحة بالعباسية.
• بضرورة إحضار المتهمين فى الجلسة القادمة وهم يرتدون الزى المدنى.
نوه محامى الضحايا السيد/ بارود القاضى بأن المتهم القاصر الماثل بالمحكمة في هذه الجلسة لم يمثل معه محامى. رد القاضى قائلاً "سوف نكتب لإدارة الدعم القانونى بوزارة العدل لتوفير الدعم القانونى له".
أعلن القاضى الثالث والرابع من أكتوبر 2017 موعداً للجلستين القادمتين، وأنه بعد جلسة الرابع من أكتوبر سوف تعقد جلسات المحاكمة كل يوم أربعاء.

ملاحظات
 حضر الجلسة أكثر من عشرون (20) محامياً وإنضم أغلبهم لهيئة الإتهام.
 حضر الجلسة المستشار القانونى العسكرى/ ياسر عبد الوكيل ممثلاً الدفاع عن أثنين من أفراد القوات المسلحة السودانية والذين كانوا منتدبين لقوات الدفاع الشعبى أثناء فترة وقوع الحادث.
 حضر الجلسة عدد كبير من المواطنين والناشطين والذين ضاقت بهم قاعة المحكمة مما حدا بالبعض المتابعة من خارج القاعة.

التوصيات
تحث منظمة HUDO جميع المعنيين، وخاصةً:
• المحكمة بضرورة توفر النزاهة وشروط المحاكمة العادلة.
• البعثات الدبلوماسية والسفارات لمراقبة جلسات المحكمة.
• الناشطين و المناصرين بمواصلة حضور جلسات المحاكمة.
• الاعلام السودانى والدولى بإيلاء المحاكمة التغطية الإعلامية اللازمة.

إنتهى
فضلاً لمزيد من المعلومات أرسل على: hudo2009@gmail.com

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا