Monthly Archives: February 2016

  • 0

إعتقال قِسَّين وإقتيادهما لمكان غير معلوم

Category : 2016 , Urgent Actions

بتاريخ 18ديسمبر2015 إعتقل جهاز الأمن والمخابرات الوطني القس/ حسن عبد الرحمن كودي و القس/ طِلال إنقوسِي. ولازال مكان إعتقالهما مجهولاً وهنالك مخاوف متزايدة من تعرضهما للتعذيب أو لسوء المعاملة.

القِس/ حسن عبد الرحمن كودي، 49 عام، الأمين العام لكنسية المسيح السودانية والقِس/ طِلال إنقوسِي، 44 عام، تعرضا للإعتقال بتاريخ 18 ديسمبر 2015 من منزليهما بواسطة أفراد من جهاز الأمن والمخابرات الوطني, حيث أُخضعا للتحقيق بشأن مشاركتهما في مؤتمر إنعقد في أديس أبابا ناقش قضايا المسيحيين.

السيدان كودي وإنقوسِي قد شاركا في مؤتمر إنعقد بتاريخ 20 أكتوبر2015 بأديس أبابا. ناقش المؤتمر قضايا تخص المسيحيين في دولتي السودان وجنوب السودان، وقد كانت مشاركتهما ضِمن وفد مثل كنيسة المسيح السودانية.

منذ تاريخ إعتقالهما في 18 ديسمبر2015 تم عزلهما عن محيطهما، كما حرم جهاز الأمن والمخابرات الوطني أسرهم وزملاءهم من زيارتهما ومنعهما حقهما في مقابلة ممثلهما القانوني (محاميهما). هنالك مخاوف متزايدة من تعرضهما إلى التعذيب أو لسوء العاملة. الجدير بالذكر أن القس/ كودي يعاني من قرحة بالإثني عشر وأن تعرضه لأي سوء معاملة قد يؤدي إلى تدهور حالته الصحية.

فضلاً أكتب/ي باللغة العربية، الإنجليزية أو بأي لغة أخرى حاثاً:

• السلطات السودانية أن تكشف عن مكان إعتقال السيد/ حسن عبدالرحمن كودي و السيد/ طلال إنقوسي على وجه السرعة وأن تمكنهما من مقابلة ممثل قانوني من إختيارهما كما أن تسمح لهم بزيارة أسرهم و زملاءهم.

• أن تُعجل ودون شروط أو تباطؤ بأن تقدمهما لمحاكمة تحت اي تهمة متعارف عليها دولياً أو أن تطلق سراحهما.

• أن تمكن السيد/ كودي من تلقي العناية الصحية اللازمة.

• أن تضمن السلطات السودانية عدم تعرضهما للتعذيب أو لسوء المعاملة

* فضلاً أكتب للعناوين التالية في أسرع ما يمكن:

وزير الدعوة والإرشاد:عمار ميرغني حسين

الخرطوم شارع الستين.

Email. info@irshad.gov.sd

Tel. +249183248475           Fax. +249183248475

وزير العدل السوداني: عوض الحسن النور

شارع الجمهورية الخرطوم  PO.box 302/11111

Email. moj@moj.gov.sd 

Fax. 0024983791544

مكتب رئيس الجمهورية: عمر حسن أحمد البشير

مكتب الرئيس قصر الشعب 

PO Box 281 

Khartoum

Sudan

 

معلومات إضافية:

- تتلقى منظمة (HUDO) بشكل منتظم تقارير تخص أحوال المسيحيين في السودان، مما يزيد مخوفها بشأنهم.

- تزامن مع هذا الحادث وبتاريخ 18 ديسمبر 2015 أن إعتقل جهاز الأمن والمخابرات الوطني القس/ كوة أبو زمام، القسيس بكنيسة المسيح السودانية. تم إعتقاله ومصادرة بعض ممتلكاته ومن ثم تم إطلاق سراحه بتاريخ 21 ديسمبر2015 مشروطاً بأن يسجل حضوراً يومياً بمكاتب جهاز الأمن والمخابرات الوطني بالخرطوم منذ التاسعه صباحاً ويبقى بها إلى أن يتم إخلاء سبيله في ساعات متأخره من الليل.

- بتاريخ 26 نوفمبر 2015 تم إعتقال أستاذ التربيه المسيحية السيد/ أيوب كافي، يعمل حارساً لبناية ومعلم متطوع في تعليم التربية المسيحية لأبناء المسيحيين الذين يقطنون جوار مقر إقامته في الخرطوم بحري. تم إعتقاله دون أية أسباب قانونية وحقق معه حول نشاطه التعليمي. إطلق سراحه بتاريخ 28 نوفمبر2015 حيث لم يتم عرضه لأي جهة قضائية مختصة ولم يتم فتح بلاغ في مواجهته.

- إعتقلت قوات الشرطة السودانية إثنتا عشرة (12) فتاة مسيحية من أمام الكنيسة وتم فتح بلاغ في مواجتهن بتهمة تحت المادة (152) من القانون الجنائي السوداني وهي (إرتداء الزي الفاضح) وذلك بمحكمة بحري الجزئية. لاحقاً شطبت المحكمة بعض البلاغات إيجازياً وأصدرت إدانات متفاوته في بعضها.

- يستمد جهاز الأمن والمخابرات الوطني سلطاته في الإعتقال و التحقيق وفقاً لقانون جهاز الأمن 2010 تعديل 2015 ، هذا القانون يواجه إنتقادات مستمرة بناءً على مخالفته للمواثيق الدولية و الدستور الإنتقالي 2005 ووثيقة الحقوق.

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا