Monthly Archives: November 2012

  • 0

المعتقل: شريف عبد التام وآخرون

Category : 2012 , Urgent Actions

الإسم: شريف عبدالتام

العمر: 37 سنه

المهنه: مساعد طبي

الحاله الإجتماعيه: متزوج

تاريخ الإعتقال: 07/06/2011

الجهه المعتقله: الإستخبارات العسكريه

مكان الإعتقال: كادقلي

الإتهام: عضوية الحركه الشعبيه لتحرير السودان / شمال (SPLM/N)

الزيارات: لا توجد

الإسم: يوسف صالح كوكو كاسنقا

العمر: 36 سنه

المهنه: حارس مستشار والي جنوب كردفان (ياسر كباشي)

الحاله الإجتماعيه: متزوج

تاريخ الإعتقال: 27/10/2012

الجهه المعتقله: الإستخبارات العسكريه

مكان الإعتقال: كادقلي

الإتهام: تصحيح قصف مدفعية (SPLM/N) علي مدينة كادقلي

الزيارات: تمت زيارته فقط بواسطة مستشار الوالي (ياسر كباشي)

الإسم: ثواني أحمد إبراهيم كنو

العمر: 39 سنه

المهنه: عامل

الحاله الإجتماعيه: متزوج

تاريخ الإعتقال: 27/08/2012

الجهه المعتقله: جهاز الأمن الوطني

مكان الإعتقال: كادقلي

الإتهام: تصحيح قصف مدفعية (SPLM/N) علي مدينة كادقلي

الزيارات: لا توجد

الإسم: إبراهيم كنو مهنا

العمر: 34 سنه

المهنه: موظف (DCA)

الحاله الإجتماعيه: عازب

تاريخ الإعتقال: 07/06/2011

الجهه المعتقله: الإستخبارات العسكريه

مكان الإعتقال: كادقلي

الإتهام: عضوية الحركه الشعبيه (SPLM/N)

الزيارات: لا توجد

الإسم: إدريس داوؤد

العمر: 40 سنه

المهنه: موظف (DCA)

الحاله الإجتماعيه: متزوج

تاريخ الإعتقال: 07/06/2011

الجهه المعتقله: الإستخبارات العسكريه

مكان الإعتقال: كادقلي

الإتهام: عضوية الحركه الشعبيه (SPLM/N)

الزيارات: لا توجد

جميعهم زيارتهم ممنوعه بإستثناء زيارة مستشار الوالي ليوسف صالح. نطالب المنظمات الدوليه بممارسة المزيد من الضغط للإفراج عنهم أو تقديمهم لمحاكمات عادله تراعى فيها جميع حقوقهم.

أطلق سراحه الآن

الإسم: موسى أبكر كافينا

العمر: 40 سنه

المهنه: معلم

الحاله الإجتماعيه: متزوج

تاريخ الإعتقال: 17/07/2012

تاريخ إطلاق السراح: 14/11/2012

الجهه المعتقله: الإستخبارات العسكريه

مكان الإعتقال: أبوجبيهه

 

HUDO

20 نوفمبر 2012

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

حملة أعتقالات واسعة بكادقلى

Category : 2012 , Urgent Actions

          مابين يوم 7/11 – 9/11/2012 م إعتقلت السلطات (جهاز الأمن الوطنى) بكادقلى ما لا يقل عن خمسون مواطناً ما بين نساء ورجال بتهمة أنهم أرعبوا وحرضوا المواطنين على الخروج من كادقلى وذلك بإذاعة خبر الهجوم المذمع على كادقلى، .وذلك دون توفر أى دليل. إحتفظت السلطات بتلفوناتهم مفتوحه ، وكل ما رن تلفون يجلب صاحبه للرد مع فتح مكبر الصوت،وما زالت التلفونات بحوزة جهاز الأمن تترقب من يتصل، وما زال المعتقلين الرجال بالزنازين والنساء يراوحن ويحضرن بأمر جهاز الأمن. فقد توفرت لدينا بعض الأسماء من النساء وهن:

1. الإسم: حواء كباره مساعد

العمر: 55 سنة

الحالة الإجتماعية: متزوجة 

المهنة: باحثة إجتماعيه بوزارة الرعاية الإجتماعية - كادقلى

الحالة الصحية: تعانى من مرض إرتفاع ضغط الدم

طريقة الإحتجاز: جزئى – تبقى بمكاتب الجهاز النهار بطوله وجزء من الليل يومياً

(أعتقلت من منزلها بملابس النوم ولم يسمح لها بتبديلها)

2. الإسم: ساميه حسين مدو

العمر: 52 سنة

الحالة الإجتماعية: متزوجة ولديها أبناء وأحفاد

المهنه: موظفة بوزارة الشباب والرياضة – كادقلى

طريقة الإحتجاز: جزئى – تبقى بمكاتب الجهاز النهار بطوله وجزء من الليل يومياً

3. الإسم: مها على

العمر: 40 سنة

الحالة الإجتماعية: أعزب

المهنه: معلمه

طريقة الإحتجاز: جزئى – تبقى بمكاتب الجهاز النهار بطوله وجزء من الليل يومياً

4. الإسم: أمال عبد العزيز

أعتقلت بالموقف حال وصولها وهى قادمة من الأبيض. وكان التحقيق معها بسؤالها (إنت قادمه لماذا والناس خارجه؟)

سنعمل على الإفادة بما تبقى بتفاصيل المعتقلين متى توفرت

 

الأجواء العامة فى المدينة

تبدو المدينة شبه خاليه. فبالأمس (10/11) مباراة هلال كادقلى والأمل عطبره بلا جمهور تقريباً برغم مجانية الدخول. أما المدارس بلا تلاميذ , مما حدا بالسلطات عمل دعاية بمكبرات الصوت على عربات حامت الأحياء تنادى بأن الدراسة مستمرة وضرورة حضور التلاميذ لأن الإمتحانات فى موعدها، وفعلاً بدأت الإمتحانات لنصف العام اليوم بحضور هذيل للطلاب حيث جلهم غادروا مع زويهم (أما الموظفين المجبرين على البقاء أرسلوا أبناءهم بعيداً عن المدينة).

 

Human Rights and Development Organization

11/11/2012 م

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

الآنسة: تيسير عبد القادر البشرى

Category : 2012 , Urgent Actions

الإسم: تيسير عبد القادر البشرى 

العمر: 26 سنة

المؤهل الأكاديمى: جامعى

المهنه: موظفة بإدارة العودة الطوعية – كادقلى

الإنتماء السياسى: الحركة الشعبية

الموطن الأصلى: تالودى

مكان العمل والإقامة: كادقلى

تاريخ الإعتقال: 05/11/2012 م

الجهه المعتقلة: جهاز الأمن والمخابرات

المكان الذى أعتقلت منه: كادقلى – موقف البصات السفرية

طريقة الإعتقال: الحضور والإحتجاز يومياً والبقاء بمكاتب جهاز أمن الدولة حتى المساء 

التفاصيل:

لقد أُعتقلت المذكورة من موقف البصات صباح يوم 5/11 حيث كانت برفقة قريبه لها تود أن ترسل بعض الأشياء للأبيض، فمروا بالمكتب الفرعى لجهاز الأمن (حيث أن الإجراء الجديد بكادقلى يقتضى إستخراج إذن من مكتب جهاز الأمن لأي شئ مرسل من كادقلى)، وبعد إستخراج الإذن لحق بها أحد الأفراد الموجودين وأمرها بالرجوع للمكتب فرجعت وبعدها تم ترحيلها لمكتبهم الرئيس.

خضعت فى هذا اليوم للإستجواب تحت تهديد السلاح (المسدس على رأسها) مع حجز تلفونها لديهم, وكل الإستجواب كان يدور حول إنتماءها للحركة الشعبية وهددت بأن تذكر من يتصل عليها تلفونياً من حاملى السلاح وعلاقتها بتصحيح القصف. دحضت كل الإتهامات بأنها فى الإعتقال السابق أفرج عنها بعد أن أقسمت على اليمين بتجميد نشاطها، وهى باره بهذا القسم ولاعلاقة لها بما يدعون. بقيت محتجزه الى حين حضور مديرها فى العمل (الساعة الحادية عشرة ليلاً) وبعد حديثه معهم سمح لها بالذهاب والحضور باكراً.

حضرت صباح اليوم الثانى (6/11) أحضر لها التلفون وأمرت أن تستقبل أى محادثة مع فتح مكبر الصوت وتخضع بعد أى محادثة لإستجواب من هو وأين. وفى المساء أمرت بالذهاب والحضور باكراً.

ذهبت اليوم (7/11) وكما اليوم السابق تستقبل المحادثات الى أن حضر مديرها للمرة الثانية ودار حوار بينه وبينهم على أثره أمرت بالذهاب الساعة الواحدة ظهراً على أن تحضر غداً.

ومازالت تواصل هذا المسلسل المقلق ولا تدرى الى متى.

Human Rights and Development Organization

07/11/2012 م

 

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا 


  • 0

إبادة ومجزرة تتعرض لها قبيلة لفوفة بالليرى

Category : 2012 , Urgent Actions

               الليرى مدينة صغيرة تتكون من شقين هما الليرى شرق والليرى غرب يفصل بينهما جبل وهى الأن رئاسة محلية الليرى (كانت تتبع قبل وقت قريب لمحلية تالودى). تبعد عن تالودى حوالى 56 كيلو متراً شرقاً. يعتبر السكان الأصليين هم لفوفة وطلسه والليرى (قبائل نوبية) كما يوجد مكون من القبائل العربية (مثل الكواهله والحوازمة) و المستعربة (أصولها نوبية) وبعض القبائل الأفريقية, كما توجد بعض الأسر من الشمال النيلى والتى إمتزجت بالقبائل المحلية (أغلبها فى الليرى غرب).

فى يوم 22/10/2012 م تعرضت مجموعة مسلحة لتراكتور قادماً من أبوجبيهه محملاً بالبضائع عند منطقة عرديبة ، راح ضحية الحادث أربعة قتلى (أحدهم يدعى شعبان عثمان يعقوب) وعند تتبع الأثر قاد فى إتجاه الجبل وهذا ما جعل الدفاع الشعبى والجيش الحكومى تكوين قوة للصعود ، فتم الصعود يوم 23/10/2012 م فتصدت القوة الموجودة بالجبل لهم وأحدثت خسائر فى صفوف الصاعدين (16 قتيلاً وبعض الجرحى). بعدها عمدت السلطات لتكوين قوة أكبر (جاء إمداد من الجيش النظامى الموجود بالليرى غرب) حاصرت بها الجبل. برغم ذلك تمكنت قوة الحركة الشعبية المتمركزة بالجبل من النزول والخروج من الجبل. كانت ردت الفعل الإنتقامية تجاه المدنيين العزل فعمد الدفاع الشعبى وقوة الجيش لحرق أحياء بأكملها تسكنها لفوفة (حى تكوى وحى تيرو / قعر الجبل) بزعم أن هذا هو المعبر الذى دخلت وخرجت به القوة ، كما إعتقلت مجموعات كبيرة (نكرر أعداد كبيرة) من النساء والرجال بزعم أنهم ساعدوا فى العبور وهم الأن تحت التعذيب حيث رحلوا لقيادة الجيش بلليرى غرب, ويتردد الحديث بأنه تمت تصفية ثمانية بالليرى غرب (وبعض المصادر تتحدث عن تصفية سبعة عشرة شخصاً) منهم:

• أدم جوجو – هو مك لفوفة (وهو أكبر زعيم قبلى للفوفه تحته خمسون مشيخة ورمز للقبيلة) . من أثرى أثرياء الليرى شرق وغرب، ولقد تم نهب كل دكاكينه بواسطة و إشراف الدفاع الشعبى كما تمت مصادرة عرباته وتركتراته وبيوته بواسطة الجيش.

• حجاب الفكى – رقيب شرطة من أبناء لفوفة

أما المعتقلين منهم:

• عبد الله جوجو (ذكر) – شقيق المك

• حواء الكورة (إمرأة) 

• كِله مرزوق (إمرأة)

• نورة (انثى)

• أدم تيلا (ذكر)

اليوم 01/11/2012 م كونت قوة أكبر (أضيفت لهم قوة من الدفاع الشعبى تالودى وكالوقى) وتمشط الأن كل القرى بالجبل .

سنعمل جاهدين تكملة الأسماء والتحقق أكثر مما يجرى هناك. فقط تأكدوا بأن هناك قتل وإعتقالات وحرق ونهب للممتلكات وكل ذلك تأكد فى مواجهة لفوفه, وحتى الأن نسعى للتقصى هل شمل ذلك المورو أم لا, لأن هناك حديث أن القوة المعنية مشاركين بها المورو (لا ندرى هل هذا صحيح أم لإيجاد سبب لتصفيتهم كذلك), مع العلم لم يدر اى حديث عن أسير أو قتيل وسط تلك القوة حتى يستدلوا به. 

نطلب التحرك عاجلاً لوقف الإعدامات والتعذيب للمعتقلين وما نتوقعه من إنتهاكات سوف تمارس فى قرى أعلى الجبل والتى سكانها جميعهم من لفوفة, لأن ما يتردد فى المدينة بأن الهجوم على التراكتور وكل المسئولية تقع على عاتق لفوفة ولا يقولون الحركة الشعبية, مما حدا بهم إستهداف هذه القومية.

Human Rights and Development Organization

01/11/2012 م

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا