المعتقل: ناصر حامد إبره

  • 0

المعتقل: ناصر حامد إبره

Category : 2012 , Urgent Actions

الإسم: ناصر حامد إبره
العمر: 37 سنة
المهنة: جندى برتبة رقيب إدارة بالقوات المسلحة السودانية
مكان العمل: تالودى (القياده العسكرية)
الحالة الإجتماعية: متزوج وأب لثلاثة أطفال
الموطن الأصلى: الدلنج
مكان الإعتقال: تالودى
تاريخ الإعتقال: 26/ 04/ 2012 م
الجهة المعتقِله: الإستخبارات العسكرية
تاريخ الترحيل لأبوجبيهه: 26/04/2012 م

التفاصيل: بحكم موقعه كرقيب إدارة, إكتشف ناصر تجاوزات مالية بالقيادة العسكرية ولقد سعى حثيثاً لكشف المتورطين (وضعهم المادى يفضح فسادهم), فأدخله ذلك فى عداء معهم. من حينها بدأوا يكيدون له الى أن حانت لهم الفرصة فى هجوم الحركة الشعبية الأخير (22/04/2012م). بعد أن هدأت الأحوال فى اليوم الخامس وذهب لمنزله (حيث كان فى موقعه القتالى)، لحقت به مجموعة من الإستخبارات وإقتادوه للقيادة وقاموا بتدمير وسرقة كل محتويات المنزل, ووجهت له تهمة أنه كان يصحح لمدفعية الحركة الشعبية بواسطة التلفون. أنكر التهمة جملةً تفصيلاً, فقاموا بتعذيبه وفقعوا عينه اليسرى (يرجح الشهود بأن الفاعل هو رقيب الإدارة/ إسماعيل ريبا، أحد المتورطين).
رحل فى نفس اليوم لأبوجبيهه (مروراً بالليرى حيث بات بها ليلة). كانت رحلة شاقة عليه وهو منهك من التعذيب ومحجر عينه اليسرى خالى من كرة العين (بسبب الإصابة التى تعرض لها)، مضافاً لذلك وهو مربوض (طيارة قامت) على عمود حامل الدوشكا بالعربة الكروزر طيلة الرحلة التى إستغرقت يومين مع التعذيب المتواصل والجوع والعطش. وبعدما وصل لأبوجبيهه ورمى بالزنزازة مع أخرين كان مشلولاً شللاً كاملاً لا يقوى حتى على الجلوس. إجتهد من كانوا معه فى إطعامه بتزويب الخبز البلدى (العصيدة) ويشربونها له, وعلمت ممن التقيتهم بأنه لم يتلقى أى نوع من العلاج حتى حين الإفراج عنهم. بعدها إنتشر خبر وفاته, ولكن بالتحرى المضنى تمكنا من معرفة الاتى:

• بقى بحراسات الإستخبارات العسكرية بقيادة أبوجبيهه بعد ترحيله من تالودى تحت ظروف سيئة و مؤخراً امكانية ضعيفة للعلاج.
• شوهد فى 24/07/2012م بمستشفى أبوجبيهه تحت الحراسة وعينه معصوبه.
• رحل فى يوم 06/08/2012م من أبوجبيهه لجهه غير معلومة (جارى التحرى لمعرفة مكانه).
(نطالب بمعرفة مكانه ومصيره و بإطلاق سراحه أو تقديمه للقضاء العسكرى، وفى حالة موته إثبات ذلك)

Human Rights and Development Organization
02/10/2012 م

لتحميل ملف بي دي اف رجاءا إضغط هنا